عثمان ميرغني يكتب : سقوط “كولمبيا” !!

المرصد السوداني
زميلتنا الصحفية النشطة وحاصدة جوائز الصحافة الأستاذة رجاء نمر نجت بأعجوبة ومعها زميلاتها في الصحف الأخرى من حادثة الاعتداء عليهن بشارع النيل بالخرطوم.. كنَّ عائداتٍ من تغطية صحفية، فاعترض بعض الشباب المتفلِّتين طريق الحافلة وكسروا الزجاج ولولا لطف الله لسطَّر القدر مأساة مروِّعة تضاف إلى سجلات بلادنا الحزينة. محيط المنطقة التي حدث فيها الاعتداء يطلق عليها “كولمبيا” على اسم الدولة التي عانت من أقوى عصابات المخدرات.. وحسب شهود عيان فهي (منطقة محررة!!) لا يطالها القانون، تباع فيها كل أصناف المخدرات والخمور جهارا نهارا بل وفي عين نهار شهر رمضان.. ويستطيع الزبائن التمتع بالتدخين أو الشراب فرادى أو جماعات بلا أدنى حرج أو رهبة. وحسب معلوماتي، هي ليست وحدها (منطقة محررة) فهناك أخريات في المدن الثلاث ويبدو أن عين القانون مغمضة عنها طوعا أو كَرها.. وبصراحة رغم أنف الدعوات التي نهضت تطالب بحسم الممارسات في”كولمبيا” لكونها متاخمة لساحة الاعتصام ولأن صيتها الشرير يطال الثورة برزازه المتناثر، إلا أنني أنظر للمسألة بوجهٍ مغاير تماما.. هؤلاء الشباب الذين يديرون “كولمبيا” هم ضحايا أكثر من كونهم جُناة.. وراء كل مدمن أو مروِّج للإدمان قصة تحكي عن الطريق الذي سلكه حتى وصل إلى هنا.. إلى “كولمبيا”.. فهو لم يأت بكامل إرادته أو رغبته.. بل مقهورا ومهزوما بأمر الواقع السائد.. وإذا لم ننظر بعين الاعتبار لهذه الظروف فإننا لا نظلم هؤلاء الشباب فحسب، بل نصبح من زمرة الجناة وسببا في ترك آخرين من الشباب ينزلقون يوما ما أيضا إلى أحضان “كولومبيا”. في تقريرٍ صحفيٍّ نشرته “التيار” قبل عدة أشهر (أعدته أيضا رجاء نمر)، قال أحد المشرفين على السجون إن الإحصائيات أثبتت تراجعا كبيرًا في نزلاء السجن من قضايا الشيكات، وزيادة مهولة في نزلاء قضايا المخدرات.. ملاحظة مرعبة تثبت أن غول المخدرات ليس حصرا على ظاهرة “كولمبيا” بل يمتد إلى حصون المجتمع السوداني ليدكَّه دكا.. نحن في حاجة ماسة لإدارة عمليات كبرى لإنقاذ شبابنا من هذا الفيروس القاتل.. ليس مواجهة شرطية أو أمنية فحسب، بل ضرب الأسباب التي تجعل الشباب فريسة سهلة لصائديهم. في السجن المركزي “كوبر” وسجن الهدى، أعداد كبيرة من المحكومين بقضايا المخدرات وبعضهم بعقوبات قاسية طويلة تمتد من عشرة أعوام حتى ثلاثين عاما.. فيهم المتعاطون والمروِّجون بل وكبار التجار، هؤلاء هم أفضل من يساهم في وضع الخطة لمواجهة المخدرات، على الأقل للتكفير عن أخطائهم.. فهم يعلمون جيدا كيف تدار هذه التجارة وكيف تُصنَع الفرائس ثم كيف تُصطاد.. نحتاج إلى دراسة عميقة لصناعة استراتيجية طويلة النَفَس تحت عنوان (وطن بلا مخدرات).. نستطيع أن نفعلها.. لنصبح فعلا (وطن بلا مخدرات).. التيار

مواضيع ربما تعجبك

مزمل أبو القاسم يكتب : كولمبيا السودانية

المرصد السوداني {googleads} د. مزمل أبو القاسم للعطر افتضاح *كولمبيا اسم يطلق على منطقة تقع أسفل جسر

زهير السراج يكتب : نحنُ و(الجزيرة) !!

المرصد السوداني {googleads} رغم مواقفها السلبية تجاه الشعب السودانى طيلة الحقبة البائدة، وتجاهلها لثورته

محمد عبد القادر يكتب : حميدتي.. حتى لا ننسى !!

المرصد السوداني {googleads} لا أدري ما هي الجهة التي تسعى جهد إيمانها هذه الأيام لـ(شيطنة) قوات الدعم السر

بم يفكر العسكريون !!

المرصد السوداني{googleads}1 يعلم المجلس العسكري أن القوى العاملة في القطاعين العام والخاص هم دون المليون عا

الفاتح جبرا يكتب البروفة الأخيرة

المرصد السوداني {googleads} ساخر سبيل – الفاتح جبرا البروفة الأخيرة على طريقة (مكره اخاك) دعت قوى

ياسر عرمان : تلقيت ست رسائل من رئيس المجلس الانتقالي ونائبه تأمرني بالخروج من السودان

المرصد السوداني{googleads}تحت عنوان ” دخول دون رجعة طلب المجلس العسكري غير منطقي وغير مقبول” دون

سهير عبدالرحيم تحكي ماحدث لها في الشارع قبل سقوط النظام وأختها الامريكية وتكتب نعم للإضراب ..نعم للع

المرصد السوداني{googleads}ياجماعة عاوزة أحكي ليكم قصة حصلت لي شخصياً حكاها لي واحد ، في اليوم العاشر من أبري

لينا يعقوب تكتب : بين وحدة الصف و”شقِه”

المرصد السوداني{googleads}والأحداث هنا في بلادنا متسارعة ومتناقضة أيضاً.. مملة في أحيان لكنها مختلفة ومثيرة

شاهد بالصور : الإضراب في يومه الاول في السودان.. هل تأثر بعدم مشاركة حزب الامة ؟

المرصد السوداني{googleads}نفذ الشارع السوداني إضرابا عامًا يوم الثلاثاء إستجابة لدعوات تحالف قوى الحرية والت

الطاهر ساتي يكتب : إليكم… الطاهر ساتي

المرصد السوداني{googleads}:: قبل أسابيع، عندما بدأت المفاوضات بين المجلس العسكري وقوى الحرية والتغيير، كتبت

مزمل أبو القاسم يكتب : ثورة أم انقلاب (2)

المرصد السوداني{googleads}للعطر افتضاح – اليوم التالي*يزعم البعض أن ما تم في السودان ليس ثورةً خالصةً،

محمد وداعة يكتب : الدعم السريع .. فاتت السكرة وجات الفكرة!

المرصد السوداني{googleads}ما وراء الخبر – محمد وداعةالدعم السريع .. فاتت السكرة وجات الفكرة! بعد تصري

مزمل أبو القاسم يكتب : ثورة أم انقلاب ؟

المرصد السوداني{googleads} د. مزمل أبو القاسمللعطر افتضاح – اليوم التالي *لا خلاف على أن الجهة التي

عثمان ميرغني يكتب : وفد المهنيين الدبلوماسي!!

المرصد السوداني{googleads}حديث المدينة أصدر تجمع المهنيين السودانيين بياناً أكد فيه اجتماع وفد منه بسفير بري

جريدة لندنية : العودة إلى الواجهة.. الإسلاميون يتسللون من ثنايا الخلاف بين المجلس الانتقالي وقوى الث

المرصد السوداني{googleads} التقرب من القيادة العسكرية ولعب ورقة الشريعة واجهة حلفاء البشير لتقليص نفوذ قوى

جريدة لندنية : الإضراب العام يعصف بتحالف قوى الحرية والتغيير والمجلس العسكري ينشط خارجيا مع تصاعد ال

المرصد السوداني{googleads}المجلس العسكري في السودان كثّف في الأيام الأخيرة من تحركاته الخارجية لتوضيح موقفه

جريدة لندنية : الإضراب العام يعصف بتحالف قوى الحرية والتغيير والمجلس العسكري ينشط خارجيا مع تصاعد ال

المرصد السوداني{googleads}المجلس العسكري في السودان كثّف في الأيام الأخيرة من تحركاته الخارجية لتوضيح موقفه

كاتب : حميدتي والدعم السريع مذكورين في القرآن والسنة.. بحسب تفسير بن كثير

المرصد السوداني{googleads}حميدتي والدعم السريع مذكورين في القرآن.. تفسير بن كثيرذكر في شرح (ثلة من الأولين و