عثمان ميرغني يكتب : وفد المهنيين الدبلوماسي!!

المرصد السوداني


حديث المدينة
أصدر تجمع المهنيين السودانيين بياناً أكد فيه اجتماع وفد منه بسفير بريطانيا بمنزله وسفير المملكة العربية السعودية بسفارة بلاده بالخرطوم.. وهي خطوة انفتاحية مطلوبة.. ولكن!!

طالما أن تجمع المهنيين انتبه لأهمية العلاقات الدولية وضرورة الاتصال مع القوى الإقليمية والعالمية فمن المحتم أنه الآن يدرك مدى فداحة الخطأ الذي ارتكبه بتأجيل تسلم زمام مجلس الوزراء في انتظار إكمال مفاوضات مجلس السيادة..

لو.. لو أعلنت قوى الحرية والتغيير اسم رئيس الوزراء وتسلمت كل الحقائب الوزارية لكان رئيس الوزراء هو من سافر إلى جدة والتقى بالأمير محمد بن سلمان ثم القاهرة للقاء الرئيس السيسي ثم أبوظبي ولقاء الشيخ محمد بن زايد وأخيراً جوبا ولقاء الرئيس سلفاكير ميارديت.. بل ولربما امتدت الجولة إلى دول أوروبية أخرى لنا معها مصالح استراتيجية عميقة. لكن عوضاً عن ذلك؛ ذهب وفد من (لجنة العلاقات الخارجية!) بتجمع المهنيين.. أي ممثلون من (لجنة) في تجمع المهنيين وليس وفداً يمثل قوى الحرية والتغيير.. ليلتقوا سفراء بدلاً من قادة الدول.. فالتمثيل محدود وعلى مستوى منخفض من الجانبين.

ولا تقف المشكلة عند حد التمثيل، بل في محور جوهري مهم للغاية.. يقع تحت طائلة السؤال الحتمي؛ هل هناك (سياسة خارجية) معتمدة لقوى الحرية والتغيير لتكون محور المباحثات مع الأطراف الخارجية؟ بعبارة أخرى عندما التقى وفد (من لجنة العلاقات الخارجية) لتجمع المهنيين بالسفراء تباحث معهم وفق (السياسة الخارجية) لقوى الحرية والتغيير أم انحصر اللقاء في التعارف وتبادل وجهات النظر في الراهن السوداني؟

واحدة من أكبر الموبقات التي وقع فيها نظام المخلوع البشير، أنه لم يكن يبني علاقاته الثنائية الخارجية على أية مفاهيم أو خطة تمثل (السياسة الخارجية) للسودان.. فكانت القرارات المصيرية المدمرة تخرج كفاحاً من فم المخلوع بلا أدنى تفرس أو حتى مراجعة من مرجعيات مؤسسية تمثل السياسة الخارجية السودانية.. فأصبح السودان في نظر المجتمع الدولي مجرد (حالة) تعبر عن (مزاج) المخلوع لا أكثر.. ووضح ذلك في زيارته الشهيرة إلى روسيا والخطاب الذي تفوه به أمام الرئيس بوتين فأدهش وزير خارجيته البروفيسور إبراهيم غندور المرافق له نفسه..

التعامل مع العالم الخارجي يتجاوز كثيراً (المشافهة) مع البعثات الدبلوماسية، فهي مجرد وسيط ناقل في الاتجاهين لمركز القرار في عواصمها، إلى(سياسة خارجية) مدروسة ومعدة من مؤسسات وطنية تعكف عليها بمنتهى الدقة مستفيدة من كل خبراتنا وخبرائنا..

والآن لا تزال الفرصة سانحة رغم التصعيد الذي وصل حد الإضراب السياسي.. من الحكمة أن تسمي قوى الحرية والتغيير رئيساً للوزراء على وجه السرعة.. وتطلب من الخبراء والدبلوماسية السودانية إعداد الرؤية والخط الاستراتيجي في (السياسة الخارجية)، ثم تطوير علاقتنا الخارجية على هدى المصالح المشتركة الاستراتيجية.

حتى مع التصعيد، من الحكمة إعلان رئيس الوزراء وكامل الحكومة.. الآن..!! على الأقل حتى يعرف المجتمع الدولي مع من يتفاهم..

التيار

 

 

مواضيع ربما تعجبك

الأصم يرد على دعوة تجمع المهنيين بإقرار مبدأ فصل الدين عن الدولة..ماذا قال؟

المرصد السوداني {googleads} إنتقد المُتحدث الرسمي السابق بإسم تجمع المهنيين السُودانيين،محمد ناجي الأصم دعو

زهير السراج يكتب علمانية سودانية !

  المرصد السوداني {googleads} * لا ادرى لماذا تتردد الحكومة في الاتفاق مع الحركة الشعبية لتحرير السود

عبدالواحد نور : مايجرى لا يحل الازمة السودانية

  المرصد السوداني {googleads} قال رئيس حركة تحرير السودان، عبدالواحد محمد النور، إن السلام الجزئي،

د. الشفيع خضر سعيد يكتب : السودان والسلام الضائع

المرصد السوداني {googleads} السلام هو أحد أضلاع مثلث شعار ثورة السودان المتساوي الأضلاع، والضلعان الآخران ه

تجمع المهنيين يوضح سبب تأييده لفصل الدين عن الدولة

  المرصد السوداني {googleads} قالت متحدثة باسم تجمع المهنيين السودانيين، الذي قاد الاحتجاجات التي نجح

مصدر مسؤول : إتجاه لتمديد حظر التجوال بولاية الخرطوم

المرصد السوداني {googleads} كشف مسؤول بإدارة الوبئيات بوزارة الصحة اﻻتحادية عن إتجاه لتمديد فترة حظر التج

كباشي : التغيير عبر ثورة ديسمبر “تغيير عظيم” إلا أن من سلبياته (…)

  المرصد السوداني {googleads} قال الفريق أول ركن شمس الدين كباشي عضو مجلس السيادة الانتقالي بالسودان،

السودان : 256 إصابة جديدة بكورونا وتسجيل 9 وفيات

  المرصد السوداني {googleads} اعلنت وزارة الصحة الاتحادية عن تسجيل 256 إصابة جديدة بفيروس كورونا إضاف

عمر الدقير : الواقع الحالي يتقاصر عن طموحات الثورة

  المرصد السوداني {googleads}  صدم رئيس حزب المؤتمر السوداني عمر الدقير الحلفاء في “قحت&r

حجز منزل علي عثمان ومنع أسرته من دخوله

المرصد السوداني {googleads} كشفت صحيفة السوداني الدولية الصادرة اليوم”الثلاثاء” عن منع السلطات

الطاهر ساتي يكتب : التربويون..!!

المرصد السوداني {googleads} :: مَا يُمَيِّز أداء وزارة التربية والتعليم هُو نَهج الشفافية ثُمّ رُوح الثورة،

الفاتح جبرا يكتب عصابة المطار !

المرصد السوداني {googleads} وصلت لبريد العبدلله عددٌ من الرسائل الاليكترونية ذات الموضوع والسيناريو الواحد

زهير السراج يكتب برافو لجنة التفكيك..!

المرصد السوداني {googleads} * بتفكيك معاقل النظام البائد بوزارة الخارجية بدأ التفكيك الحقيقي لنظام القتل وا

د.مزمل ابوالقاسم يكتب : جمهورية الفاخر وكرامات البدوي

المرصد السوداني {googleads} * من أشهر الكرامات المنسوبة للسيد البدوي (راجل طنطا)، ما زعمه أتباعه عن أنه كان

د. عبد اللطيف البوني يكتب : جنا النديهة

المرصد السوداني {googleads} (1) عندما يتأخر الأزواج في الإنجاب، يذهبون إلى الفكي ويطلبون منه التوسل إلى ال

وزير الطاقة : الإقبال على محطات البنزين التجاري مدهش

المرصد السوداني {googleads} قال مصدر رسمي في الحكومة الانتقالية ان الاقبال على محطات البنزين التجاري كبير ب

الطاهر ساتي يكتب : مُرافعات ودوافِع..!!

المرصد السوداني {googleads} * يوم الخميس، بمنتدى (كباية الشاي)، تُنظِّمه صحيفة (التيار)، أعادوا لذاكرة نبيل

زهير السراج يكتب الألمان والكيزان !

المرصد السوداني {googleads} * نشط فلول النظام البائد وأذنابهم في الاستهانة بزيارة الرئيس الألماني (فرانك &n