مزيد من المقالات

إستمرار العلاج بالصدمة وسره.. بقلم اسماء محمد جمعة


المرصد السوداني


كلمة رئيس الوزراء معتز موسى التي قالها قبل أن يصبح وزيراً للمالية، أن الحكومة ستعالج الاقتصاد بالصدمة لم تكن زلة لسان كما بررها البعض، لأنه هو يفكر بعقل الحكومة ويتحدث بلسانها وتلك الكلمة تعكس تماماً أن الحكومة تريد إبقاء المواطنين تحت تأثير الصدمات، فهي تريد لهذا الوضع أن يستمر، والعلاج بالصدمة هذا أكثر نفعاً لها هي فهو نوع من التحايل وتضييع للزمن ليبقى المواطنون تحت السكون، ولذلك ستأتي كل قراراتها في شكل صدمات، وهي ليست علاجاً بقدر ما إنها فخ جديد للاقتصاد وللمواطنين، بدليل قرارات البنك المركزي الأخيرة كانت محبطة، فهي إن كانت علمية وصائبة لغيرت في إحساس المواطنين قبل أن تغير في الواقع.
قبل أن يفوق المواطنون من صدمة تلك القرارات هاهي الحكومة تعاجلهم بصدمة أخرى أشد وأقوى، وهي طباعة المزيد من العملة والفئات النقدية، ورغم إنه حذر منها ولكن هاهو يعلنها وسيقوم بضخ مبالغ ضخمة من النقد المحلي للبنوك التجارية إبتداءً من الأمس سعياً منه لحل أزمة شح السيولة في المصارف التجارية، بعد أن تم تشغيل المطبعة بكامل قوتها خلال الأيام الماضية، ليس فقط بل هناك شحنات أخرى تمت طباعتها في ألمانيا بغرض حل الأزمة نهائياً كما قال.
حسب معلوماتنا العامة طباعة عملة جديدة في ظل غياب المعالجات الحقيقية يعني زيادة في التضخم، ويقول عنها أهل الاقتصاد إنها الحل الأسهل والأخطر، وهو ما يعرف بالتمويل بالعجز أي طباعة أموال بقيمة العجز وضخها في الاقتصاد و إذا تم ضخ عملات نقدية أكبر من حجم الاقتصاد (المكون من السلع والخدمات والعوائد الموجودة بالدولة)، فإن القيمة الشرائية للعملة تقل، وترتفع الأسعار ويرتفع معها التضخم، والتضخم هنا يعني الارتفاع المفرط في المستوى العام للأسعار، أي إنه (جاياكم صدمة أكبر).
البنك المركزي قال إنه لن يحدث تضخم لأن العملة المطبوعة محسوبة سلفاً ضمن الكتلة النقدية الأصلية بالسودان وإنها طبعت لتعويض الكميات التي خرجت عن نطاق الخدمة بسبب التلف خلال الفترة الماضية، وهذا أول ما يفضح كذبه، فهل يعقل أن يكون كل هذا المبلغ قد حدث له تلف؟ (والله دي ما دايرة ليها زول متعلم عشان يفهمها).
السؤال المهم الذي يفرص نفسه لماذا تحاول الحكومة دائماً ممارسة اللف والدوران في مسألة معالجة المشاكل الاقتصادية والنقدية والمالية التي يواجهها السودان؟، لماذا تتجاوز الحلول التي تحقق نتيجة جيدة إلى حلول الصدمات؟ الإجابة لتحمي نفسها من الشعب.
عموماً مهما ضخت الحكومة من شحنات بالعملة الوطنية أو حتى بالعملات الأجنبية فأزمات الاقتصاد والمال والنقد ستظل باقية، والحكومة تعلم هذا جيداً، ولكن العلاج بالصدمات هذا استراتيجيتها للبقاء في السلطة فهو ليس جديداً وقد استخدمته منذ ثلاثة عقود، ليس في مجال الاقتصاد فحسب بل وكل المجالات، فأول صدمة كان انقلابها على الشرعية ثم توالت الصدمات في التعليم العام والعالي والصحة والزراعة والتعدين والخدمة المدنية وغيرها، ومن كثرة الصدمات ثلاثة عقود والشعب السوداني يعيش في حالة (دوخة)، وهذا هو سر استخدامها للعلاج بالصدمة الذي سيستمر.



مواضيع ربما تعجبك

ماذا فعل محمد صلاح لأهل قريته بعد فوزه بجائزة BBC؟

المرصد السوداني{googleads} احتفلت قرية نجريج التابعة لمركز بسيون في محافظة الغربية، بفوز محمد صلاح ابن القر

أسماء جمعة تكتب فشل معتز ولن ينجح أحد

المرصد السوداني{googleads}بدأت خطوات انهيار الاقتصاد السوداني تزداد سرعة بعد العام 1989 بدفع قوي من حكومة ال

محمد بن سلمان يفاجئ العالم بحدث ضخم … ماذا يحدث هذا الأسبوع في السعودية

المرصد السوداني {googleads}   تستعد المملكة العربية السعودية لحدث مهم، الاثنين المقبل، برعاية العاهل

محمد عبدالقادر يكتب أجور العاملين بالدولة.. “الضل الوقف ما زاد”!!

المرصد السوداني {googleads}   من يصدق أن أجور العاملين بالدولة لم تخضع لأية زيادة منذ العام 2013، عل

أسماء جمعة تكتب مرتبات الشرطة والحال من بعضه

المرصد السوداني {googleads} المرتبات في السودان في أغلب قطاعات الدولة متدنية جداً خاصة في القطاعات الحيوية

رسميًا.. محمد الشيخ مدني يستقيل من رئاسة المريخ

المرصد السوداني {googleads} في تطورٍ مفاجئ، دفع رئيس نادي المريخ محمد الشيخ مدني باستقالة رسمية اليوم&rdqu

أسماء جمعة تكتب “الوطني” يكسر الوطن والمواطن..!!

المرصد السوداني {googleads} اذا أرادت أيُّ حكومة أن تحكم شعبها كيفما تشاء وتستفرد بالسلطة أطول زمن ممكن وت

خارج تغطية الإمتنانب / بقلم - داليا إلياس

المرصد السوداني {googleads} تباغتني الحياة كل حين بالمواجع والفجيعة في الآخرين، حتى أصبحت في شك عظيم من عج

محمد صلاح يفوز بجائزة جديدة

المرصد السوداني {googleads}حصل محمد صلاح على جائزة أفضل لاعب لعام 2018، المقدمة من “اتحاد مشجعي كرة ا

شلل بالمواصلات العامة في ظل إستمرار أزمة الوقود بالخرطوم

المرصد السوداني {googleads}شهدت محطات الوقود بالعاصمة (طوابير) للسيارات طلباً للتزود بالبنزين والجازولين في

أسماء جمعة تكتب فساد الشعب

المرصد السوداني {googleads}دائماً الحال الذي يصل إليه شعب أية دولة يعكس أداء الحكومة، فإذا كانت الحكومة ناج

أسماء جمعة تكتب بذخ الحركة الإسلامية

المرصد السوداني {googleads}في الوقت الذي يواجه السودان أسوأ أزمة اقتصادية واجتماعية وسياسية ويمر بوضع خطير

مالك مجموعة (أنغام) محمد عمر: لا خيار لنا إلا عرب سات

المرصد السوداني {googleads}ال مالك مجموعة قنوات أنغام الفضائية، التي تضم قنوات أنغام والملاعب، والمعرفة الب

مع القاضي محمد الأمين القرشي في «ساحات المولد»

المرصد السوداني{googleads}القاضي محمد الأمين بن القرشي بن الشيخ البصير الحلاوي. ولد في مدينة رفاعة سنة 1308ه

توقيف صاحب شركة بصات سفريات شهيرة في الخرطوم واخرين بتهمة طباعة اسماء ركاب وهميين

المرصد السوداني{googleads}كشفت الشرطة تفاصيل تحرياتها مع صاحب شركة بصات سفرية شهيرة وصاحب مطبعة وموظف في مكت

محمد لطيف يكتب الجنرال فى .. منفاه الإستثمارى !

المرصد السوداني{googleads}حرصت على مرافقة الفريق اول ركن مهندس عبد الرحيم محمد حسين رئيس المجلس القومى للإست

مهاتير محمد ينتقد سياسات ترامب

المرصد السوداني {googleads} انتقد رئيس الوزراء الماليزي، مهاتير محمد، سياسات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب،

محمد عبدالقادر يكتب أزمة السيولة في السودان.. الموظفون أو المعذبون!!

المرصد السوداني {googleads}محمد عبد القادرردود فعل واسعة أثارها ما كتبناه بالأمس وأشرنا فيه إلى خسائر الحكو